دولي

بريطانيا: تراجع أداء الاقتصاد الأوروبي يسهل خروجنا من الاتحاد

أعرب لیام فوكس، وزیر التجارة الدولیة البریطاني، الجمعة، عن أمله في أن یدفع تراجع أداء الاقتصاد الأوروبي بروكسل إلى القبول بالمقترح البریطاني الجدید بشأن اتفاق الخروج.

واعتبر فوكس، في تصریح صحفي، أنه من مصلحة الاتحاد الأوروبي التوصل لاتفاق سریع لخروج بریطانیا خاصة في ظل تراجع أداء الاقتصاد الأوروبي.

وقال إن التكتل الأوروبي لن یعمد إلى إضفاء مزید من الشك وعدم الاستقرار في وقت سجلت اقتصادات إیطالیا وألمانیا وفرنسا تراجعا كبیرا في نموھا، مضیفا أن الوقت لیس جیدا لإدخال الاقتصاد الأوروبي في مرحلة أخرى من الضبابیة.

وكان البرلمان البریطاني صوّت یوم الثلاثاء الماضي بالأغلبیة على تعدیل ملزم للحكومة یدعو الاتحاد الأوروبي إلى التخلي عن آلیة التجارة والجمارك عبر الحدود الأیرلندیة وتعویضھا بإجراءات أخرى.

وترفض المفوضیة الأوروبیة بشدة فكرة إعادة التفاوض حول وثیقة سبق أن وافقت عليها لندن معتبرة أن آلیة التجارة والجمارك مھمة لضمان تدفق البضائع عبر الحدود البریة بین أیرلندا الشمالیة وجمھوریة أیرلندا في حال عدم التوصل لاتفاق نھائي بحلول 31 دیسمبر .2020

وفي حین یرى الأوروبیون آلیة التجارة بمثابة شبكة أمان للتعامل مع أي احتمال لعدم إبرام اتفاق التجارة الحرة بنھایة العام المقبل، اعتبر النواب البریطانیون الآلیة مجرد “خدعة” لإبقاء البلاد في السوق الأوروبیة لأجل غیر مسمى ودون أن یكون لبریطانیا الحق في الخروج منھا من جانب واحد.

وینتظر أن تعلن رئیسة الوزراء البریطانیة تیریزا ماي قریبا برنامج زیارتھا لبروكسل وبعض العواصم الأوروبیة لإقناعھا بإعادة التفاوض حول المقترح الخاص بتعویض آلیة التجارة.

Facebook Comments
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه: