دولي

انكماش الاقتصاد البريطاني 19.8 بالمئة بالربع الثاني 2020

بأقل 0.6 بالمئة عن التقديرات السابقة


أفادت بيانات رسمية، الأربعاء، بانكماش الناتج المحلي لبريطانيا خلال الربع الثاني 2020، بنسبة 19.8 بالمئة، بأقل من التقديرات الأولية بنحو 0.6 نقطة مئوية، وسط تداعيات جائحة كورونا وحالة الإغلاق التي شهدتها هذه الفترة.

وقال مكتب الإحصاءات الوطنية البريطاني (حكومي)، في بيان، إن التقديرات الأولية كانت توقعت الانخفاض بنسبة 20.4 بالمئة خلال الثلاثة الأشهر المنتهية في يونيو/ حزيران الماضي.

ويعد هذا الانكماش الأكبر في تاريخ بريطانيا منذ بدء تسجيل البيانات في عام 1955، فيما تتجه لأسوأ انكماش سنوي منذ الكساد الكبير عام 1929.

وكان الاقتصاد البريطاني، سجل انكماشا بنسبة 2.2 بالمئة بالربع الأول من العام الحالي، الذي شهد في مارس/آذار بدء تطبيق إجراءات العزل العام وإغلاق اقتصادي واسع النطاق للسيطرة على تفشي الجائحة.

بذلك، يكون الاقتصاد البريطاني قد دخل مرحلة ركود مع تسجيل الناتج المحلي الإجمالي للبلاد انكماشين متتالين، مدفوعا بالضربات القوية التي تعرضت لها مختلف القطاعات جراء تفشي فيروس كورونا، والإجراءات الحكومية لكبحها.

وبدأ اقتصاد المملكة في التعافي خلال الربع الثالث من العام الحالي، مع استئناف الأنشطة الاقتصادية مرة أخرى، إلا أن مخاوف تجدد موجة ثانية من الفيروس تهدد التعافي المتوقع وتزيد البطالة.

ونفذت بريطانيا منذ نهاية فبراير/ شباط الماضي حتى نهاية أبريل/ نيسان، إجراءات صارمة للوقاية من تفشي فيروس كورونا، شمل غلق مفاصل الحياة، وتعليق عمل عديد القطاعات الاقتصادية.

ووفقا لآخر تقديرات بنك انجلترا (المركزي البريطاني)، يتوقع أن ينكمش اقتصاد بريطانيا بنسبة 10.4 بالمئة خلال 2020، وهي نسبة قريبة من توقعات أعلنها صندوق النقد في 24 يونيو/ حزيران، بنسبة 10.2 بالمئة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: