دولي

انخفاض عجز الحساب الجاري لمنطقة اليورو 69 بالمئة في سبتمبر

على أساس شهري إلى 8.3 مليار دولار..

تراجع عجز ميزان الحساب الجاري لمنطقة اليورو بنسبة 69 بالمئة على أساس شهري في سبتمبر/أيلول الماضي، بحسب بيانات رسمية صدرت، الثلاثاء.

ويقصد بحساب المعاملات الجارية، صافي تعاملات الصادرات والواردات من السلع والخدمات.

وقال البنك المركزي الأوروبي، إن عجز الحساب الجاري لمنطقة اليورو انخفض إلى 8.1 مليارات يورو (8.3 مليارات دولار)، في سبتمبر/أيلول الماضي، مقابل 26.3 مليار يورو (27 مليار دولار) في أغسطس/آب السابق.

وخلال 12 شهرا حتى نهاية سبتمبر، سجل الحساب الجاري لمنطقة اليورو عجزا بقيمة 50 مليار يورو (51.3 مليار دولار)، مقابل فائض 336 مليار يورو (344.7 مليار دولار) في 12 شهرا حتى نهاية سبتمبر 2021.

وتأثرت اقتصادات منطقة اليورو من التداعيات السلبية للحرب الروسية الأوكرانية، والتي تسبب في ارتفاع مستويات التضخم العالمي وتزايد أسعار السلع على نحو غير مسبوق.

وتشمل منطقة اليورو، بلجيكا وألمانيا وإستونيا وأيرلندا واليونان وإسبانيا وفرنسا وإيطاليا وقبرص (الرومية)، ولاتفيا وليتوانيا ولوكسمبورغ ومالطا وهولندا والنمسا والبرتغال وسلوفينيا وسلوفاكيا وفنلندا.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى