أخبار

انتكاسة جديدة للعملاق “أمازون”

غيّرت شركة أمازون الأمريكية للتجارة الإلكترونية مهام فريق من الموظفين يتولى مركزها لأبحاث وتطوير الطائرات المسيرة ومقره باريس إلى مشروعات جديدة ، الأمر الذي يمثل انتكاسة جديدة لمشروع الشركة الذي يهدف لتسليم الطلبات بطائرات مسيرة .

الفريق المؤلف من اثني عشر فردا، والذي ركز من قبل على الملاحة بطائرات مسيرة، قد أعيد تكليفه بأدوار جديدة في أمازون ، بالتركيز بشكل رئيسي على برامج اختبار الكشف عن كوفيد، وفقا للتعريف الوظيفي على موقع “لينكد إن”.بحسب وكالة بلومبيرغ .
وذكر متحدث باسم الشركة أنّ خدمة طائرات التوصيل المسيرة “برايم أير” تستمر في قطع خطوات كبيرة نحو تحقيق هدف أمازون بتسليم طلبات المستهلكين بطائرة مسيرة خلال 30 دقيقة أو أقل .
وقال إننا نقر بأن الحل الوحيد الذي يستحق إطلاقه هو الحل الآمن، ونستمر في تحقيق شراكة بشكل في وثيق في هذه المهمة مع الجهات المنظمة .
وفي عام 2013 كشف “جيف بيزوس” مؤسس أمازون،في مقابلة أجريت معه عن طموحات شركته بتسليم الطرود بطائرات مسيّرة .

اقرأ أيضاً:

“أمازون”.. أكبر مشتر في العالم للطاقة المتجددة

إيرادات أمازون ضعف سناب شات وتويتر معا.. تساوي ميزانيات 3 دول عربية

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى