منوعات

لاعب أرجنتيني سابق وجد مشنوقاً.. ورسائل انتحار مؤثرة


تم العثور على جثة نجم ريفير بليت وبوكا جونيورز ومنتخب الأرجنتين السابق، خوليو سيزار توريساني، بعد أن شنق نفسه في غرفته بأحد الفنادق.

ووفقاً لموقع “إنفوباي” الأرجنتيني، عانى “توريساني” من اكتئاب حاد، بعد أن فشل في العثور على مساعدة طبية في الوقت المناسب.

وكشف مصدر من داخل الفندق، أنه في السابعة صباحاً، أحضر لتوريساني الفطور، ليجده مشنوقاً.

وذكرت تقارير صحفية أن توريساني عانى من اكتئاب حاد في الفترة الماضية، بسبب مشاكل عائلية، إذ انفصل عن زوجته، كما مر بضائقة مادية كبيرة.

ونشر توريساني عبر تطبيق “واتساب” عدة رسائل قبل يومين على انتحاره، عندما رفع صورة لعائلته، كما كتب: “لقد حان الوقت بعد كثير من الانتظار”.

وشكر اللاعب أصدقاءه على وجودهم، وكتب في خانة الحالة على واتساب: “بعض الناس يفقدون السيطرة ولا يعودون قادرين على طلب الأشياء، فقط يتركون الرب ليتخذ القرارات”.

يذكر أن توريساني خضع للعلاج لبعض الوقت في مستشفى “خوسيه ماريا كوين”، لكن حالته النفسية تدهورت وأدت إلى اتخاذه قرار الانتحار.

Facebook Comments
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: