دولي

اليابان وبريطانيا توقعان اتفاقية للتجارة الحرة لحقبة ما بعد “بريكست”


وقعت اليابان وبريطانيا اليوم الجمعة اتفاقية للتجارة الحرة من المقرر أن تدخل حيز التنفيذ مع انتهاء الفترة الانتقالية لخروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي (بريكست)، بنهاية العام الجاري.

وقع الاتفاقية في العاصمة اليابانية طوكيو، وزير الخارجية الياباني توشيميتسو موتيجي، ووزيرة التجارة الدولية البريطانية ليز تروس.

ويبدأ سريان الاتفاقية في الأول من كانون الثاني/يناير 2021، عقب خروج بريطانيا من القواعد التجارية للاتحاد الأوروبي.

ولا يزال يتعين إجراء عملية تدقيق للاتفاقية من قبل البرلمان في الدولتين.

وجرى الاتفاق من حيث المبدأ على “اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة” بين اليابان وبريطانيا الشهر الماضي، وأشادت به بريطانيا كأول اتفاقية تجارية رئيسية منذ خروجها الرسمي من الاتحاد الأوروبي في الحادي والثلاثين من شهر كانون الثاني/يناير الماضي.

ومن المتوقع أن تعزز الاتفاقية العلاقات التجارية بين البلدين، بما يصل إلى 2ر15 مليار إسترليني (5ر19 مليار دولار أمريكي)، بحسب ما ذكرته الحكومة البريطانية الشهر الماضي.

وتتوافق الاتفاقية الجديدة إلى حد كبير مع اتفاقية التجارة الحرة القائمة بين اليابان والاتحاد الأوروبي.

وتظل بريطانيا جزءا من السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي طوال الفترة الانتقالية لبريكست.

ورحبت الشركات اليابانية بالاتفاقية بين لندن وطوكيو، لكن القلق يساورها بشأن ما إذا كانت بريطانيا ستستطيع التوصل لاتفاق مع الاتحاد الأوروبي بشأن العلاقات التجارية المستقبلية بينها وبين التكتل قبل انتهاء الفترة الانتقالية.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: