العالم الاسلامي

الهند ستشتري نفطاً إيرانياً


قال رئيس مجلس إدارة شركة «هندوستان بتروليوم» التي تديرها الدولة أمس الخميس أن شركات التكرير الهندية ستستأنف الواردات من النفط الإيراني إذا خففت الولايات المتحدة العقوبات المفروضة ضد طهران.
وتسعى إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى تسوية دبلوماسية للنزاع النووي مع إيران، وهو ما قد ينجم عنه تخفيف العقوبات.
أوقفت الهند، التي كانت أكبر زبائن النفط الإيراني بعد الصين، واردات النفط من الدولة العضو في «أوبك» في منتصف 2019 تحت ضغط العقوبات الصارمة التي فرضها الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.
وقال م.ك سورانا في مؤتمر صحافي «الخام الإيراني في سلة (واردات) المصافي الهندية… سيسعدنا الحصول على ذلك الخام كيفما وعندما يسمح الوضع ويكون الخام متاحا».
يذكر أن اشنطن على خلاف مع طهران منذ عقود، وازدادت العلاقات بين البلدين سوءا في عهد ترامب الذي انسحب من اتفاق 2015 النووي بين إيران وست قوى عالمية، وفرض مزيدا من العقوبات على طهران.
وقال سورانا أن شركات التكرير الهندية تقيم الخامات البديلة المتاحة في السوق والقيمة العائدة منها لتعزيز الإيرادات. وأضاف «لكن نعم.. هناك إمكانية. إذا أتيح الخام (الإيراني) فسينظر الناس بالتأكيد في تلك الخيارات».

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: