دولي

النفط يواصل الهبوط


واصلت أسعار النف الهبوط رغم إعلان “المركزي الأمريكي” حزمة دعم لتحفيز الأسواق.. واعتزام بنك نيويورك الاحتياطي الاتحادي ضخ لـ 1.5 تريليون دولار لمعالجة اضطراب أسواق المال.

وتراجع خام برنت بنسبة 7%، الخميس بعد أن فرض الرئيس دونالد ترامب قيودا على السفر إلى الولايات المتحدة من أوروبا في إطار إجراءات لمحاولة وقف انتشار فيروس كورونا بعد أن وصفت منظمة الصحة العالمية تفشيه بالجائحة،

وانخفض خام برنت 2.57 دولار بنسبة 7.2% إلى 33.22 دولار للبرميل في حين تراجع الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.48 دولار أو بنسبة 4.5% ليسجل 31.50 دولار.

في غضون ذلك، هوت الأسهم العالمية ويتجه المؤشر داو جونز صوب أسوأ أداء له منذ انهيار “الاثنين الأسود” في 1987 بعد أن أعلن ترامب قيود السفر.

وقلصت الأسعار خسائرها لفترة وجيزة بعد أن قال بنك نيويورك الاحتياطي الاتحادي إنه سيزيد مشتريات سندات الخزانة ويستحدث عمليات إعادة شراء جديدة، لكن الانتعاشة سرعان ما تلاشت في شتى الأسواق.

وقال بنك نيويورك الاحتياطي الاتحادي إنه سيضخ 1.5 تريليون دولار لأسواق قروض الليلة الواحدة هذا الأسبوع ويبدأ شراء تشكيلة واسعة من سندات الخزانة الأمريكية في إطار مشترياته الشهرية، في تحول ينبئ بأنه قد يشرع في استخدام أدوات إدارة الأزمات على نحو أسرع مما كان مخططا له.

وقال إدوارد مويا، كبير محللي السوق لدى أواندا في نيويورك، “مذبحة السوق العالمية متواصلة إذ تكابد وول ستريت الأمرين لاستيعاب إلى متى ستعطل الجائحة العالمية حركة السفر والتجارة والحياة اليومية.

وأضاف، أن “خام برنت يبدو بصدد فقد 10% أخرى من قيمته إذ يبدو أن توقعات الطلب لن تعرف إلا مزيدا من التدهور”.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: