دولي

النفط يتراجع أمام تحالف ترامب وكورونا والمخزونات


تراجعت أسعار النفط 2% الأربعاء، بعد أن بدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الآمال حيال حزمة تحفيز جديدة لتدعيم الاقتصاد الذي يعصف به فيروس كورونا، وعقب زيادة مخزونات الخام بالولايات المتحدة في أحدث أسبوع.

وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت 66 سنتا بما يعادل 1.6% ليتحدد سعر التسوية عند 41.99 دولارا للبرميل، في حين نزل الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 72 سنتا أو 1.8% ليغلق على 39.95 دولارا للبرميل.

وقال مارك ميدوز كبير موظفي البيت الأبيض، إنه ليس متفائلا إزاء إمكانية التوصل إلى اتفاق شامل على مساعدة مالية جديدة في مواجهة تداعيات كوفيد-19، وإن إدارة ترامب تدعم نهجا أقل شمولا.

وقال هاري شيلنجوريان، مدير أبحاث السلع الأولية في بي.إن.بي باريبا، “انسحاب ترامب من مفاوضات الدعم يثير مزيدا من الضبابية بشأن الاقتصاد”.

وتأثرت أسعار النفط أيضا بزيادة أكبر من المتوقع بقليل في مخزونات الخام الأمريكية؛ إذ زادت المخزونات 501 ألف برميل الأسبوع الماضي، وفقا للأرقام الحكومية، بينما توقع المحللون في استطلاع أجرته رويترز أن ترتفع 294 ألف برميل.

وذكرت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية في بيان، حصلت “العين الإخبارية” على نسخة منه، أن مخزونات النفط الخام التجارية الأمريكية (باستثناء تلك الموجودة في احتياطي البترول الاستراتيجي)، بلغت الأسبوع الماضي 492.9 مليون برميل.

وتزيد مخزونات النفط الخام الأمريكية بنحو 12% عن متوسط ​​الخمس سنوات لهذا الوقت من العام.

وبلغ متوسط ​​مدخلات مصفاة النفط الخام الأمريكية 13.9 مليون برميل يوميا خلال الأسبوع المنتهي في 2 أكتوبر/تشرين الأول 2020، أي بزيادة قدرها 184 ألف برميل يوميا عن متوسط ​​الأسبوع السابق.

وفقدت أسعار النفط وفق أسعار التسوية اليوم، جزءا من المكاسب التي حققتها على مدار يومين كاملين بعد أن استفادت من إعلان البيت الأبيض خروج الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من المشفى، عقب إصابته وزوجته بفيروس كورونا.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: