دولي

«الموجة الثانية» تكبح انطلاقة الماكينات الألمانية


أظهرت بيانات الجمعة أن الإنتاج الصناعي الألماني ارتفع بأقل من المتوقع في سبتمبر (أيلول)، إذ كبحت أزمة فيروس كورونا النشاط، في دليل جديد على أن التعافي من صدمة الجائحة يتباطأ في أكبر اقتصاد بأوروبا.

وأظهرت أرقام نشرتها مكتب الإحصاءات الاتحادي أن الإنتاج الصناعي زاد 1.6 في المائة على أساس شهري، وتوقع استطلاع للرأي أجرته «رويترز» زيادة 2.7 في المائة.

وقال مكتب الإحصاءات في بيان إن «أزمة فيروس كورونا تهيمن على التطورات في قطاع الصناعات التحويلية لعدة أشهر الآن». ونما الاقتصاد بوتيرة قياسية 8.2 في المائة في الربع الثالث بفضل ارتفاع إنفاق المستهلكين والصادرات، لكن موجة ثانية شديدة من الإصابات وإجراءات عزل عام جزئية تغلفان التوقعات للربع الرابع وما بعده بالضبابية.

وقال معهد إيفو الاقتصادي الجمعة إن توقعات الإنتاج للقطاع الصناعي الألماني ضعَفت نوعا ما للأشهر المقبلة، مضيفا أن تأثيرات إجراءات العزل العام غير واضحة.

وتشير بيانات ألمانية أخرى أحدث إلى تبدد التعافي. ونمت الطلبيات الصناعية بأقل من المتوقع في سبتمبر، إذ تراجعت طلبيات منطقة اليورو بحسب ما أظهرته بيانات الخميس.

كما تراجعت ثقة الشركات للمرة الأولى في ستة أشهر في أكتوبر (تشرين الأول) بسبب مخاوف حيال ارتفاع معدلات الإصابة بالفيروس.

ولا يقتصر تأثر التعافي الألماني على الشؤون الداخلية. ومساء الخميس، حذر وزير الاقتصاد الألماني، بيتر التماير، من تداعيات طول أمد الموقف المعلق في انتخابات الرئاسة في الولايات المتحدة.

وعلى هامش الإعلان عن برنامج المساعدات الطارئة للشركات المتضررة من الإغلاق الجزئي في البلاد، قال الوزير المنتمي إلى حزب المستشارة أنجيلا ميركل المسيحي الديمقراطي إن ما يحدث في الولايات المتحدة، له تأثيرات على الاقتصاد العالمي برمته والعالم الغربي. وأضاف ألتماير: «نتمنى أن يكون هناك قرار سريع يرتفع فوق كل شك ويحظى باعتراف جميع المعنيين واحترامهم».

وفي إشارة إلى احتمال طول أمد حالة عدم اليقين، قال ألتماير إن المسألة تتعلق بأسئلة مهمة مثل مكافحة جائحة كورونا والصراع التجاري الذي لم يتم حله بعد بين الولايات المتحدة والصين وبين الولايات المتحدة وأوروبا، وتابع أنه لا ينبغي تأجيل هذه الأمور إلى أمد بعيد، «ولذلك فإننا نتمنى أن يتغلب الشعب الأميركي والساسة الأميركيون على هذا التحدي، كما كان ذلك ممكنا دائما في الماضي».

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: