أخبار العالم

العملات الرقمية تشهد هجمات جديدة

في توقيت واحد شهدت العملات الرقمية هجمات قوية وشديدة منقبل الهيئات والمؤسسات الرافضة لاستخدام هذه العملات.

البداية مع محافظ بنك تايلاند سيثابت سيثيوارتنارابت الذي قال “لا يمكن أن تصبح العملات المشفرة وسيلة للدفع”.

كما يسعى البنك المركزي الروسي إلى فرض حظر على العملات المشفرة.

حيث أشار محافظ البنك إلى المخاطر التي يتعرض لها الاستقرار المالي والحجم المتفجر للمعاملات.

أما محافظ بنك انجلترا أندرو بيلي فقد قال: “كل المستثمرين في العملات الرقمية قد ينتهي بهم الحال بخسارة كل ما يملكون”.

أما مجلس مراقبة الاستقرار المالي الأمريكي فلقد أشار إلى أنه

“قد يؤدي التهافت على العملات المستقرة خلال ظروف السوق المتوترة إلى تضخيم صدمة للاقتصاد والنظام المالي”.

في سياق متواصل كشف بنك الصين الشعبي رسميًا عن سلسلة من الإجراءات الجديدة لمكافحة تبني العملات المشفرة في الصين، بما في ذلك تعزيز التعاون بين الإدارات في قمع نشاط العملات المشفرة.

وفي وقتٍ سابق من هذا الشهر، حظر البنك المركزي الروسي رسميًا الصناديق المشتركة من الاستثمار في بيتكوين .

وفي الهند فرض البنك المركزي غرامة قياسية على المخالفين في سوق التشفير تتجاوز المليوني دولار بينما يسعى لإصدار قانونا صارما لتنظيك معاملات العملات الرقمية.

فهل تصبح هذه الحملة انطلاق قوية لمعسكر رافضي العملات الرقمية؟

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى