العالم الاسلامي

العراق يكشف حقيقة تداول الدولار الليبي في البلاد


كشف البنك المركزي العراقي، الأحد، حقيقة وجود عملة الدولار الليبي داخل البلاد، محذرا من الوقوع في عمليات النصب والاحتيال التي يمارسها البعض عبر منصات التواصل الاجتماعي، والمتعلقة بعمليات بيع لعملة الدولار الليبي.

وبحسب بيان للمركزي العراقي، فإن مجهولين يقومون بنشر إعلانات على مواقع التواصل الاجتماعي، بوجود دولارات أمريكية مملوكة للبنك المركزي الليبي، وبيعها بأسعار أقل من أسعار الدولار الأمريكي في سوق الصرف العراقية.

وينشر الباعة أرقام هواتف تركية، ويتفقون مع المشترين عادة على “تسليمهم الأموال” في تركيا، لكنهم يختفون عادة بعد أخذ مبلغ “عربون” من المشترين.

وقال البنك المركزي العراقي، في بيان، إنه “لا وجود لمثل هذه العملة، وإن إجراءات التحقق من عدم وجودها قد تمت بتبادل المعلومات مع الأجهزة المعنية في داخل العراق وخارجه”.

أضاف أن “أي جهة أو شركة تدعي بيعها لهذه العملة من خلال الترويج عبر صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، وإيهام الجمهور بوجود دولار أمريكي يعود إلى البنك المركزي الليبي، هي (غير مرخصة) من هذا البنك”، محذرا من “عمليات احتيال ونصب قد يمارسها ضعاف النفوس في هذا المجال”.

وأوضح البنك أنه يراقب ما يدور في وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي من أخبار بشأن التعامل مع ما يعرف بـ(عملة الدولار الليبي)، وهنا نود أن نوضح أنه لا وجود لمثل هذه عملة، وإن إجراءات التحقق من عدم وجودها قد تمت بتبادل المعلومات مع الأجهزة المعنية في داخل العراق وخارجه”.

ووفقاً للبيان، أكد البنك المركزي العراقي أنه “مستمر باتخاذ إجراءاته الرقابية والتدقيقية في تداول العملات الأجنبية وفقا لتعليماته النافذة بما يضمن سلامة عملية التداول”.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: