العالم الاسلامي

العراق يعرض على روسيا زيادة استثماراتها في قطاع النفط

عرض العراق على روسيا زيادة استثماراتها في قطاع النفط، في وقت تواصل فيه بغداد جهود زيادة ضخ استثمارات في قطاع الطاقة، لرفع الطاقة الإنتاجية لفترة ما بعد اتفاق “أوبك+”، المقرر في أبريل/نيسان 2022.

جاء ذلك في كلمة لوزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار، الخميس، على هامش مشاركته في منتدى اقتصادي روسي، تابعت الأناضول تفاصيله تلفزيونيا.

وقال عبد الجبار، إن كبرى الشركات النفطية الروسية مثل لوك أويل وغازبروم وروسنفت، تستثمر حاليا في الحقول النفطية العراقية.. “نحثها على وضع خطط لتطويرها وسنوفر ما يلزم لتحقيق ذلك”.

وزاد: “هناك فرص كبيرة للشركات الروسية في مجال تنفيذ الأعمال والخدمات النفطية والمشاريع.. حصة روسيا من تلك الاعمال ما تزال متواضعة قياسا بحجم شركاتها، ونعمل على زيادة حجم الاستثمارات الروسية بالوقت القريب”.

وطمأن الوزير، المستثمرين الأجانب بشأن أمن الحقول النفطية.. “إنها تخضع لحماية ومراقبة شديدة من قبل الحكومة، والمجتمع العراقي عموما مجتمع صديق للصناعة النفطية، والمنشآت النفطية آمنة بدرجة كبيرة”.

ويطمح العراق لزيادة إنتاجه النفطي خلال الفترة المقبلة لمتوسط 6 ملايين برميل يوميا، من 4.6 ملايين برميل تمثل القدرة الحالية في الظروف الطبيعية، بعيدا عن اتفاقيات خفض الإنتاج.

ويلتزم العراق باتفاقية خفض الإنتاج منذ مايو/ أيار 2020، التي أقرها تحالف “أوبك+”، ما أثر على حجم صادراته اليومية.

والعراق، ثاني أكبر منتج للنفط الخام في منظمة البلدان المصدرة للبترول “أوبك” بعد السعودية، ويعتمد على إيرادات النفط لتمويل ما يصل إلى 92 بالمئة من نفقات الدولة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: