العالم الاسلامي

العراق يبحث عن نصف تريليون دولار في بنوك سويسرا


بدأت حكومة العراق خطوات جادة للبحث عن أموال البلاد المجمدة في بنوك سويسرا.

فقد أعلنت وزارة الخارجية العراقية، السبت، عن توقيع مذكرة تفاهم مع سويسرا، فضلا عن بحث الأموال العراقية في بنوكها وقضايا الهجرة وإعادة فتح سفارتها في بغداد.

 

وقال وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره السويسري،إجنازيو كاسيس، “تطرقنا إلى العلاقات الثنائية في المجالات، وملف الأموال العراقية المجمدة”.

 

ووصل وزير الخارجيّة السويسري إجنازيو كاسيس إلى العاصمة، بغداد، بعد ظهر اليوم، السبت، في زيارة رسمية يلتقي خلالها عدد من المسؤولين، بحسب بيان للخارجية العراقية.

ومن جهته قال وزير الخارجية السويسري، نسعى إلى إقامة علاقات صحيحة بهدف إعادة الاستقرار للمنطقة، وندعم إصلاحات العراق”.
ويحاول العراق عبر أكثر من قناة ومحور لاستعادة الأموال المهربة والتي تقدر بنحو 500 مليار دولار.

وتتوزع تلك الأموال ما بين حقبتين في تاريخ العراق، الأولى ما قبل 2003، والأخرى الفترة التي تليها.
ويعاني العراق أزمة اقتصادية خانقة جراء هدر مليارات الدولارات على مشاريع وهمية، يتهم فيها أحزابا ومليشيات متنفذة في القرار السياسي والسيادي.
وصوت البرلمان العراقي مساء الأربعاء، بالأغلبية على مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية للعراق للسنة المالية 2021.

وبحسب قانون الموازنة للعام الحالي الذي تم التصويت عليه في البرلمان، فإن إجمالي النفقات يبلغ 129 تريليون دينار عراقي (89 مليار دولار) ومعدل العجز المخطط يبلغ 28 تريليون دينار عراقي (19.3 مليار دولار).

فيما تم تحديد سقف صادرات النفط الخام بمعدل 3 ملايين و250 ألف برميل يوميا، بما فيها 250 ألف برميل من حقول إقليم كردستان بسعر 45 دولارا للبرميل الواحد.

كما تضمن مشروع الموازنة تثبيت سعر صرف الدولار الأمريكي عند 1450 دينارا لكل دولار أمريكي.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: