العالم الاسلامي

السودان يكبح الدولار “الهائج” بقرارات حاسمة.. ممنوع استيراد هذه السلع

يسعى السودان بقوة إلى السيطرة على حالة انفلات سعر الدولار بالسوق المحلية لضمان استيراد السلع الأساسية دون جنون لأسعارها.

وطالبت اللجنة الوزارية السودانية للإنفاذ سياسات توحيد سعر الصرف الأحد بضرورة وضع المعالجات المطلوبة لكبح جماح ارتفاع سعر الدولار الذي طرأ مؤخرا على السوق الموازي.

كما وقفت اللجنة الوزارية لإنفاذ سياسات توحيد سعر الصرف في اجتماعها برئاسة وزير شؤون مجلس الوزراء المهندس خالد عمر يوسف على متابعة سير إجراءات تنفيذ سياسات سعر الصرف.

ووجه وزير شؤون مجلس الوزراء في تصريحات صحفية بحل كافة الإشكالات التي تعيق عمليات التحويل للمواطن.

وأكد أهمية وضع سياسات محكمة في التعامل مع العملات والتحكم في السيولة لتفادي أي ارتفاع في أسعار الصرف.

وشدد على ضرورة وضع سياسات تتوافق مع طلب النقد الأجنبي والعمل على مراجعة سياسة استيراد السكر وإقامة صرافات بصالات الوصول والمغادرة بمطار الخرطوم الدولي وتفعيل السياسات التشجيعية لتحويلات المغتربين.

وقف الاستيراد

 

وأوضح وزير مجلس الوزراء أن الاجتماع أوصي بإيقاف استيراد السلع الكمالية في هذه المرحلة وإعادة النظر في حصائل الصادر وجدولة الشركات للنقد الأجنبي والتصديق من وزارة التجارة للسلع الأساسية والتنسيق بين البنوك التجارية ووزارة التجارة بشأن فتح حسابات خارجية للصرافات.

من جانبه بشر نائب محافظ بنك السودان المركزي محمد أحمد بشرى المواطنين بوجود احتياطي من النقد الأجنبي يكفي لمقابلة الاحتياجات للسلع الاستراتيجية العاجلة في إطار سياسة ضبط سعر الصرف التي تم تنفيذها في الفترة الماضية خلال فبراير الماضي.

وكشف بشري عن قيام المركزي بانتهاج سياسة جديدة تضمن تدخله في سوق النقد الأجنبي بتوفير موارد للنقد الأجنبي للبنوك التجارية لمقابلة السلع الاستراتيجية في السوق وتغطية العجز في جانب النقد الأجنبي.

فتح حساب في أمريكا

 

وقال إن البنك المركزي في هذا الجانب قام بجهود لاستعادة علاقات المراسلة الخارجية مع البنك الفيدرالي الأمريكي.

مبينا أن ذلك تم عبر مؤتمرات إسفيرية مع قيادة البنك الفيدرالي الأمريكي.

وأعلن عن اتفاق مبدئي على فتح حسابات بنك السودان المركزي لدى البنك الأمريكي مع مواصلة استكمال المطلوبات الضرورية لهذا الاتفاق.

وأضاف أن بنك السودان المركزي قد نجح في عمليات دفع لصالح صندوق النقد الدولي لتنفيذ دفعات مباشرة عبر بنك مراسل في لندن (bacb) إلى البنك الفيدرالي الأمريكي في نيويورك بعد رفع الحظر من الولايات المتحدة الأمريكية ورفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب وذلك لأول مرة منذ فرض الحظر الأمريكي على البلاد في 1996.

وأشار أن تنفيذ تلك الدفعات تمثل انطلاقة لاستعادة علاقة المراسلة الدولية وفتح حسابات بنك السودان لدى البنك الأمريكي الفيدرالي.

كما أشار أن ذلك سيكون له مدلولات قوية عند البنوك في أوروبا والشرق الأوسط والشرق الأدنى لاستعادة علاقاتها مع الجهاز المصرفي السوداني.

كان قد استقر سعر الدولار في السودان، خلال مستهل تعاملات الأحد 25 أبريل 2021، لدى بنك السودان المركزي، فيما ارتفع سعره لدى السوق الموازية.

وهبط الجنيه السوداني بنسبة قياسية بعد ملامسة سعر الدولار في السودان، أمس السبت الـ 400 جنيه، لدى السوق الموازية غير الرسمية (السوداء).

وأرجع الخبراء تراجع الجنيه السوداني مقابل الدولار في السوق الموازية إلى النقص الحاد في المعروض مقارنة بزيادة الطلب خلال افتتاح تعاملات السوق الموازي المبكرة وفق مصادر مصرفية ووسائل إعلام محلية.

واستقر سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني لدى بنك السودان المركزي، خلال التعاملات المبكرة من صباح الأحد، عند مستوى 381.76 جنيه للشراء، و383.67 جنيه للبيع، وهو السعر نفسه في ختام تعاملات أمس.

وسجل سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني لدى السوق الموازية غير الرسمية (السوداء)، صباح الأحد، 390 جنيها، بعد فترة من التذبذب في الأسعار خلال تداولات أمس السبت ما بين 400 جنيه للدولار الواحد، و395 جنيها.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى