العالم الاسلامي

السودان يطلب “المساعدة التنموية” من الأمم المتحدة


طالب الدكتور إبراهيم البدوي، وزير المالية والتخطيط الاقتصادي السوداني، خلال لقاء الخميس، مع سلفا راما شندران الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالسودان، بدعم تنموي.

ودعا “البدوي” برنامج الأمم المتحدة إلى الاستمرار في تعاونه من أجل مساعدة السودان في برنامج المرحلة الانتقالية في مجال العون الفني وبناء القدرات، وخاصة قضايا الشباب وخلق فرص العمل لهم.

كما طالب “البدوي” بالانتقال من العون الإنساني إلى العون التنموي في المناطق المتأثرة بالحروب والنزاعات.

ونال “البدوي” ثقة رئيس الوزراء، عبد الله حمدوك، فعينه وزيرا للمالية والاقتصاد ضمن وزراء الحكومة الانتقالية، التي تم إعلانها رسمياً، يوم 5 سبتمبر/أيلول الجاري.

وأعلن “البدوي” عن انطلاق برامج إصلاح متفق عليها في إطار الحوار المجتمعي ليخاطب بها المجتمع الدولي، والتي تتم خلال المرحلة الأولى للحكومة الانتقالية.

من جانبه، تعهد سلفا راما شندران بتقديم العون الفني للسودان في المرحلة الانتقالية في المجالات الحيوية بمجالات دعم الزراعة بتقنيات الطاقة الشمسية.

واستعرض الممثل تجربة الطاقة الشمسية بولايتي الشمالية ونهر النيل التي تمت بتمويل من البرنامج الإنمائي ونُفذت عبر وزارة الري.

وأشار إلى النجاح الذي حققته تلك التجربة في الولايات، ووعد بتطبيق التجربة في ولايات أخرى.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: