دولي

الذهب يخسر أمام ورقة السندات الرابحة.. كراسي موسيقية

تراجعت أسعار الذهب اليوم الجمعة، وتتجه لأسوأ أداء أسبوع لها في شهر، إذ ارتفعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية.

ودعمت بيانات اقتصادية قوية عوائد السندات الأمريكية، فيما قلصت جاذبية المعدن الذي لا يدر عائدا، بينما نزل البلاديوم عن قمته غير المسبوقة التي بلغها في الجلسة السابقة.

وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.1% إلى 1770.41 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0626 بتوقيت جرينتش، بتراجع 0.3% منذ بداية الأسبوع. واستقرت العقود الأمريكية الآجلة للذهب عند 1769 دولارا للأوقية.

ورغم الانخفاض، يتجه المعدن لتحقيق أول مكسب شهري له هذا العام.

أظهرت بيانات في وقت متأخر من أمس الخميس أن النمو الاقتصادي الأمريكي تسارع في الربع الأول، إذ غذى التحفيز المالي إنفاق المستهلكين.

وقال ستيفن إنيز الشريك الإداري في إس.بي.آي أست مانجمنت “هذه السلسلة المتوالية من البيانات الاقتصادية القوية في الولايات المتحدة تلقي بظلالها على الذهب” ، مضيفا أنه سيكون هناك ميل لجني الأرباح في نهاية الشهر بعد ارتفاع مقبول للذهب.

تحوم عوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل 10 سنوات قرب أعلى مستوياتها في أكثر من أسبوعين، مما يزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب غير المدر للعائد.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفع البلاديوم 0.2% إلى 2958.19 دولار للأوقية بعد أن سجل أعلى مستوى له على الإطلاق عند 2981.99 دولار أمس الخميس. وهو في طريقه لتحقيق ثالث مكسب أسبوعي وشهري على التوالي.

ونزلت الفضة 0.6% إلى 25.92 دولار للأوقية، لكنها تتجه لتحقيق زيادة شهرية بأكثر من ستة بالمئة، وهي الأكبر منذ ديسمبر كانون الأول الماضي.

وصعد البلاتين 0.3% إلى 1201.69 دولار.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: