غير مصنف

الحكومة السودانية تتهم شركات طيران بزيادة الطلب على النقد الأجنبي

سلطة الطيران أوضحت أن بيع شركات لتذاكر السفر يتم بالدولار بدلا من الجنيه


اتهمت الحكومة السودانية، الثلاثاء، شركات طيران لم تسمها، بالمساهمة في زيادة الطلب على النقد الأجنبي الشحيح في البلاد.

وأوضح بيان صادر عن سلطة الطيران (حكومية) أن شركات عاملة في القطاع بالسوق المحلية، تحدد سعر الدولار بأكثر من 3 أضعاف السعر الرسمي، وتصل قيمته لدى بعضها إلى 250 جنيها.

ويبلغ السعر الرسمي للدولار في السودان حاليا 47.5 جنيها، ويصل في الأسواق الموازية (السوداء) إلى 65 جنيها.

وقالت سلطة الطيران، إن تلك الشركات تبيع تذاكر السفر بالدولار بدلا من الجنيه، “الشركات مدعوة لبيع التذاكر بالعملة المحلية.. الرسوم الحكومية والخدمية لتلك الشركات تسدد بالجنيه”.

وفي 2018، أجازت الحكومة حزمة إجراءات، بينها رفع سعر صرف الدولار من 18 إلى 47.5 جنيها، وسط معاناة البلاد من أزمة اقتصادية حادة.

وبسبب شح النقد الأجنبي في البلاد، ظهرت منذ أكثر من 5 سنوات، سوق موازية (سوداء) لتداول النقد الأجنبي بأسعار مرتفعة.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: