دولي

الحكومات المحلية الصينية تدعم الاقتصاد المتضرر بـ107 مليارات دولار


أظهرت بيانات وزارة المالية الصينية اليوم الأحد، أن السندات التي أصدرتها الحكومات المحلية في الصين بلغت 720.5 مليار يوان (حوالي 107 مليارات دولار أمريكي) في سبتمبر/ أيلول الماضي.

ورفع هذا الرقم إجمالي السندات الصادرة من قبل الحكومات المحلية خلال العام الجاري إلى 5.68 تريليون يوان بنهاية سبتمبر/ أيلول الماضي، حيث عززت السلطات مبيعات السندات كجزء من السياسات المالية الاستباقية لدعم الاقتصاد المتضرر من فيروس كورونا الجديد.

وذكرت البيانات التي نقلتها وكالة شينخوا اليوم، أنه من بين الإصدارات، بلغت المبيعات الجديدة 4.3 تريليون يوان، وهو ما يمثل 91% من حصة الـ4.73 تريليون يوان المقررة لهذا العام.

وتعهدت الوزارة بمواصلة تسريع مبيعات السندات لتسهيل تنفيذ السياسة المالية الاستباقية.

وقامت الصين بتسريع إصدار سندات الحكومات المحلية هذا العام لتسهيل تنفيذ المشاريع المختلفة في الوقت المناسب من أجل التخفيف من آثار تفشي فيروس كورونا الجديد.

في وقت تكافح فيه العديد من الدول ضد موجة ثانية من تفشي كوفيد-19، تمكنت الصين من وضع المرض تحت السيطرة وعززت مكانتها كدولة صناعية وتجارية رئيسية في العالم وكذا قوة اقتصادية، حسبما ذكر خبراء اقتصاديون.

ومن المتوقع أن يزداد الناتج المحلي الإجمالي للصين بنسبة 5.4% على أساس سنوي في الربع الثالث من عام 2020، ارتفاعا من 3.2% في الربع الثاني، وفقا لمذكرة بحثية حديثة صادرة عن “بنك أمريكا جلوبال ريسيرش”.

كما توقع الاقتصادي البريطاني جيم أونيل، الذي اشتهر بصياغة اختصار “بريكس”، أن تشهد الصين انتعاشا كلاسيكيا “على شكل حرف V” (أي انتعاش حاد سريع)، مما يضعها على المسار الصحيح لتسجيل نمو بنسبة 8% في عام 2021.

وأظهرت بيانات رسمية أن التجارة الخارجية للصين زادت 7.5% على أساس سنوي في الربع الثالث من العام الجاري، حيث قفزت الصادرات بنسبة 10.2% على أساس سنوي بينما ارتفعت الواردات بنسبة 4.3%.

 

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: