دولي

التعويض مقابل الاستقالة.. “كوكاكولا” تسرح آلاف العمال


أعلنت شركة كوكاكولا العالمية للمشروبات الغازية عن تقديم عرض لـ4 آلاف موظف من أجل تقديم تعويضات لهم مقابل تقديم استقالتهم.

والشركة انخفضت أسهمها بنسبة 13 في المئة في العام الحالي، نتيجة لجائحة “كورونا”، التي أدت لإغلاق الملاعب ودور السينما وغيرها من المناسبات التي تشهد تجمعا كبيرا، والتي تشكل نصف مبيعاتها.

وتراجعت إيرادات أشهر شركات المشروبات الغازية “كوكا كولا” بنسبة 28% في الربع الأخير للشركة التي يقع مقرها الرئيسي في مدينة أتلانتا.

وبحسب تقرير نشرته وسائل إعلام أجنبية، فإن الشركة تعمل على تقليل عدد قطاعات أعمالها من 17 إلى تسعة فقط.

وستكون الجولة الأولية من العروض إلى العاملين في الولايات المتحدة وكندا وبورتوريكو من ذوي أحدث تاريخ توظيف في الأول من سبتمبر/أيلول 2017 أو قبله.

من المتوقع أن تتراوح المصروفات المتعلقة ببرامج إنهاء الخدمة بين 350 و550 مليون دولار.

ودفعت  العديد من الشركات العملاقة فاتورة باهظة لتفشي كورونا، فقد كبد الفيروس  شركات النفط والطيران والسيارات خسائر بمليارات الدولارات.

ووفق ما ذكر موقع “بلومبرج”، فإن انتشار فيروس كورونا المستجد في مختلف بقاع العالم ساهم في انخفاض كبير في معدل استهلاك السكر.

وانعكس إغلاق المطاعم والمراكز الرياضية ودور السينما وغيرها من المرافق على طلب السكر، حيث أشارت “كزارنيكو” إلى أن الطلب انخفض لأول مرة منذ أربعة عقود.

كما تراجعت مبيعات المشروبات والحلويات في الشركات العملاقة، مثل “كوكا كولا” و”نستله”، فيما يبقى من غير الواضح مدى سرعة تعافي هذا القطاع مع بدء اقتصادات الدول في العودة لنشاطها.

وتشير البيانات إلى أن مبيعات كوكا كولا خلال الأسابيع الثلاثة الأولى من أبريل تراجعت بنحو 25 في المئة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: