العالم الاسلامي

التضخم السنوي في السودان يسجل الرقم “المرعب”


قفز التضخم السنوي في السودان إلى أعلى مستوى خلال عقود، في ظل تدهور الأوضاع المعيشية في البلد الذي يعاني من أوضاع اقتصادية صعبة.

يمر السودان بأزمة اقتصادية عميقة منذ تولي حكومة انتقالية الحكم في منتصف 2019 بعد انتفاضة شعبية.

أظهرت بيانات من الجهاز المركزي للإحصاء اليوم الإثنين أن المعدل السنوي للتضخم في السودان قفز إلى 304% في يناير/ كانون الثاني من 269% في ديسمبر/ كانون الأول.

وارتفع التضخم في السودان وسط تزايد أسعار الوقود وهبوط حاد في قيمة العملة المحلية.

ويعاني السودان واحدا من أعلى معدلات التضخم في العالم في حين أن عملته تهبط في أسواق الصرف الأجنبي مما يجعل الواردات أكثر تكلفة ويدفع التضخم إلى مزيد من الصعود.

وقال متعاملون اليوم الإثنين إن سعر الدولار الأمريكي في السوق السوداء اليوم وصل إلى 350 جنيها سودانيا مقارنة مع السعر الرسمي البالغ 55 جنيها.

وأظهرت البيانات أن التضخم في المناطق الحضرية ارتفع إلى 324% في يناير/كانون الثاني من 288% في ديسمبر/ كانون الأول.

 

وفي نهاية شهر يناير/كانون الثاني الماضي، قرر البنك المركزي السوداني، تحجيم استيراد السلع غير الضرورية، ووقف التوسع في عرض النقود، بغرض تحقيق الاستقرار الاقتصادي.

وتستهدف سياسات البنك المركزي لعام 2021، النزول بمعدل التضخم إلى 95% في المتوسط لعام 2021.

وقال المركزي، إن الاقتصاد السوداني شهد مجموعة من التحدیات أثرت سلبا على أداء معظم مؤشراته الكلية حيث وصل معدل التضخم إلى مستوى الثلاث خانات، وتواصل التدهور في سعر صرف العملة المحلية.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: