تركيا

التجارة الإلكترونية في تركيا تعزز نموها خلال فترة وباء كورونا


عزز وباء كورونا من نمو التجارة الإلكترونية في تركيا، إلى أن حطمت رقماً قياسياً منتصف العام المنصرم، أي بعد قرابة 3 أشهر من تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا، في البلاد.

وفي كلمة ألقاها، الاثنين، ضمن فعالية بعنوان “كوفيد 19 والمجتمع”، قال وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي مصطفى ورانك، إن التجارة الإلكترونية في بلاده حققت نمواً بنسبة 93 بالمئة في النصف الأول من العام الماضي، مقارنة بالفترة نفسها من العام الذي سبقه (2019).

وأضاف الوزير أن وباء كورونا غيّر من ممارسات المجتمعات والأفراد في تركيا، كما هو الحال في العالم، وأدى إلى تغيّرات عدة في الكثير من القطاعات، مثل التعليم والتجارة والاقتصاد.

وفي سياق حديثه عن التغيرات التي تسبب بها وباء كورونا، أشار الوزير ورانك إلى زيادة الإقبال على التجارة الإلكترونية في بلاده والعالم أجمع، بحسب ما نقلته وكالة الأناضول للأنباء.

وأوضح أن التجارة الإلكترونية في تركيا حققت نمواً بنسبة 93 بالمئة لغاية يونيو/ حزيران 2020، مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق (2019).

وفي سياق آخر، قال “ورانك” إن المؤشرات الأولية للاقتصاد التركي في 2021، تظهر حفاظ قطاع الإنتاج على نموه، دون أن يتأثر بالموجة الثانية من وباء كورونا.

 

وأفادت تقارير صحفية سابقة، أنه وبشكل سريع بعد انتشار الفيروس، بدأ الإقبال على طلب المشتريات عبر الإنترنت وتفعيل التجارة الإلكترونية، وخصوصا للذين لا يريدون مغادرة منازلهم وارتياد السوق، والمبادرة بإرسال طلبياتهم عبر تطبيقات الهاتف المحمول.

وفي هذا الإطار، قال ناظم سالور، مؤسس شركة غيتر (Getir)، إحدى أشهر شركات التجارة الإلكترونية في تركيا، إن أعداد الطلبات الإلكترونية شهدت زيادة كبيرة، بعد وباء كورونا.

أما شركة ميغروس (Migros) التركية فقد وفّرت 1200 وظيفة جديدة لعمليات التسوق الافتراضية، و1000 وظيفة جديدة في متاجرها، لتبلغ عدد الوظائف الجديدة التي وفرتها الشركة خلال 10 أيام 2200 وظيفة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: