العالم الاسلامي

البنك الدولي يدعم موريتانيا بـ 100 مليون دولار للتصدي لآثار السيول

البنك يصنف موريتانيا ضمن "الدول الأقل تطورا"

أعلنت وزارة الاقتصاد الموريتانية، الأربعاء، تخصيص البنك الدولي 100 مليون دولار لتمويل خطة الحكومة للتصدي للآثار التي خلفتها السيول والفيضانات، التي عرفتها مناطق محلية خلال الأشهر الأخيرة.

وقالت في بيان نشرته عبر حسابها على فيسبوك، إن وزير الاقتصاد أوسمان مامودو، أجرى مباحثات مع مدير العمليات المكلف بموريتانيا والسنغال وغامبيا وغينيا وجزر الرأس الأخضر في البنك الدولي ناتان بيليتي، وذلك بمقر الوزارة في العاصمة نواكشوط.

ووفق المصدر نفسه ناقش الاجتماع مختلف المشاريع المنفذة من طرف البنك بموريتانيا.

والثلاثاء، أعلن البنك الدولي أن قيمة محفظة المشاريع التي يمولها في موريتانيا انتقلت من 300 مليون دولار خلال عام 2019، إلى ما يناهز 900 مليون دولار هذا العام.

وحسب وكالة الأنباء الموريتانية الرسمية، شهد مستوى تنفيذ هذه المشاريع تحسنا مضطردا.

وفق المصدر نفسه، سجلت موريتانيا أعلى مستوى سحب خلال هذه السنة بين بلدان المنطقة الخمس (السنغال وغامبيا وغينيا وجزر الرأس الأخضر وموريتانيا).

ويصنف البنك الدولي موريتانيا ضمن “الدول الأقل تطورا”، حيث تحتل المرتبة 160 من أصل 189 دولة، حسب الترتيب العام المعتمد على مؤشر النمو البشري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى