العالم الاسلامي

البرهان وموسفيني بحثا عقد قمة طارئة لإيغاد ..السودان

رئيس مجلس السيادة عبدالفتاح البرهان بحث مع نظيره الأوغندي يوري موسيفني، عقد قمة طارئة لرؤساء دول الهيئة الحكومية للتنمية بشرق إفريقيا (إيغاد) حسب ما كشفته وزارة الخارجية السودانية.

جاء ذلك في تصريح لوزير الخارجية السوداني المكلف علي الصادق بمطار الخرطوم عقب عودته مع البرهان من أوغندا، وفق بيان لمجلس السيادة، مساء الجمعة.

وعاد البرهان للخرطوم مساء الجمعة، بعد زيارة رسمية استغرقت يومين شملت أوغندا وجنوب السودان، وذلك بمرافقة وزير الخارجية المكلف علي الصادق ومدير جهاز المخابرات العامة الفريق أول أحمد إبراهيم مفضل.

وقال الصادق: “تناولت المباحثات بين الرئيسين في أوغندا العلاقات الثنائية وتم التركيز فيها على التبادل التجاري والتعاون العسكري بين وزارتي الدفاع بالبلدين والتشاور حول التحديات التي تواجه منظمة إيغاد التي يرأس السودان دورتها (حاليا)”.

وتابع: “تشاور الرئيسان (البرهان وموسفيني) حول التحديات التي تواجه المنظمة (إيغاد) ودول المنطقة خاصة بناء السلام والاستقرار والتنمية ومكافحة جائحة كورونا”.

وأشار إلى التنسيق بين رؤساء الدول لعقد قمة طارئة لإيغاد، دون تفاصيل أكثر حول مكان وزمان القمة وأجندتها.

و”إيغاد” هي منظمة حكومية إفريقية شبه إقليمية، تأسست عام 1996، تتخذ من جيبوتي مقرا لها، وتضم كلا من إثيوبيا، كينيا، أوغندا، الصومال، جيبوتي، إريتريا، السودان، جنوب السودان.

المصدر وكالة الأناضول

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى