دولي

الاتحاد الأوروبي يقدم 42 مليون يورو لـ”إيغاد”


وقّع الاتحاد الأوروبي والهيئة الحكومية لتنمية شرق إفريقيا “إيغاد”، اليوم الجمعة، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، منحة بقيمة 42 مليون يورو من الاتحاد الأوروبي، لتعزيز جهود الهيئة في منطقة القرن الإفريقي.

وحسب الاتفاق الموقع، تخصص المنحة المقدمة لـ “إيغاد”، لتنفيذ برامجها في مجال منع الصراعات، والوساطة الوقائية، والهجرة غير الشرعية في الفترة ما بين 2018 – 2022.

وقد وقع الاتفاق من جانب الاتحاد الأوروبي رئيس بعثته في الاتحاد الإفريقي السفير رانيري ساباتوسي، فيما وقعها عن جانب إيغاد، السكرتير التنفيذي للهيئة، محبوب معلم.

وعقب التوقيع قال معلم، “إن الدعم المقدم من الاتحاد الأوروبي سيعزز جهود إيغاد في بناء قدراتها، في مجال السلم والأمن، ومواجهة التهديدات الأمنية والإرهابية في منطقة تعتبر من أكثر المناطق تعقيداً”.

وعبّر معلم، عن تقدير منظمته للدعم الذي يقدمه الاتحاد الأوروبي لإيغاد في عملية السلام بجنوب السودان، وكذلك في مساعدة الصومال.

بدوره قال السفير رانيري ساباتوسي، إن الاتحاد الأوروبي يتطلع إلى رؤية استدامة السلام في منطقة القرن الإفريقي، وأن الاتحاد الأوروبي سيعزز تعاونه مع القارة السمراء من خلال مبدأ الحلول للمشاكل الإفريقية.

و”إيغاد” هي منظمة شبه إقليمية في إفريقيا، تأسست عام 1996، وتتخذ من جيبوتي مقرًا لها، وتضم دول القرن الإفريقي (شرقي القارة)؛ الصومال وجيبوتي وكينيا وأوغندا وإثيوبيا وإريتريا، وترعى حاليا عملية السلام بين الفرقاء في جنوب السودان.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: