أخبار

استقرار أسعار الصّرف حول العالم بعد اضطرابها نهاية الأسبوع الماضي

استعادت أسواق الصرف الأجنبي استقرارها في بداية تعاملات اليوم الإثنين بعد الاضطرابات التي سجلتها يوم الجمعة في نهاية أسبوع التداول الماضي بسبب المخاوف من انتشار المتحوّر الجديد “أوميكرون” من سلالة كورونا.

 

إذ ارتفع الدولار اليوم أمام الين واليورو في حين ارتفع سعر الراند الجنوبي أفريقي 1.3% أمام الدولار.

واتفع سعر البيزو المكسيكي والدولار الأسترالي أمام العملة الأمريكية.

وكان المتحور أوميكرون قد تم رصده لأول مرة في جنوب أفريقيا مما دفع العديد من دول العالم إلى إعلان فرض حظر على السفر من وإلى جنوب أفريقيا خلال الأيام الماضية.

وبحسب بلومبيرغ فإن تعافي أسواق العملة جاء بعد أن تم التخلص من الأسهم والسلع والعملات التي لا تعتبر ملاذات آمنة بعد أن تسبب متحوّر ” أوميكرون” في حظر السفر بين عدد من الدول مما أثار القلق من توقف التعافي الاقتصادي العالمي المنهك أصلاً بسبب الجائحة.

هذا ويؤكد استشاري في جنوب أفريقيا أنّ أعراض الإصابة بالمتحور الجديد مازالت ضعيفة. كما شكّك المدير الطبي في شركة “موديرنا ” بقدرة “أوميكرون “على التغلب على اللقاحات المضادة لفيروس كورونا ,وفي حال حدوث هذا الأمر ,فإنهم سيطورون نسخة جديدة من لقاحهم بإمكانها التغلب على المتحور أوائل العام المقبل .

اقرأ أيضاً :

وسط مخاوف من “أوميكرون”…المستثمرون يتخلّون عن رهانات رفع سعر الفائدة

 

 

 

 

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى