دولي

ارتفاع العوائد وتوقعات التضخم تبطل مكاسب الأسهم الأوروبية


 أغلقت الأسهم الأوروبية مستقرة اليوم الأربعاء، إذ عوضت مكاسب في قطاعات حساسة للاقتصاد أثر زيادة في عوائد السندات، وذلك في الوقت الذي ترتفع فيه توقعات المستثمرين للتضخم هذا العام.

وكان الأداء الأفضل اليوم لأسهم شركات السيارات والسفر، في حين ارتفعت الأسهم البريطانية بعد أن مدد وزير المالية ريشي سوناك برامج لدعم الاقتصاد خلال جائحة كوفيد-19.
ودعمت توقعات قوية لستيلانتيس قطاع السيارات.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي مستقرا كبير بعد أن فتح على زيادة، وتصدرت أسهم شركات المرافق الخسائر في منطقة اليورو.
أسهم المرافق تابع تقليدي لأداء السندات، إذ عادة ما تباع عندما توفر أدوات الدين عوائد أعلى نسبيا.

وارتفعت عوائد السندات الأوروبية اليوم، في حين صعد مقياس لتوقعات التضخم في منطقة اليورو على المدى الطويل إلى أعلى مستوياته منذ مايو أيار 2019.

وتكبدت أسهم الرعاية الصحية والتكنولوجيا خسائر كبيرة هي الأخرى، إذ تحول التركيز عن الأسهم الآمنة نسبيا لينصب على قطاعات تترجح استفادتها من التعافي الاقتصادي.
وأغلقت الأسهم الألمانية على ارتفاع 0.3 بالمئة، إذ يتوقع المستثمرون تخفيفا تدريجيا للقيود المرتبطة بفيروس كورونا مع تسارع وتيرة حملة التطعيم بعد بداية بطيئة. لكن خسائر أسهم التكنولوجيا الكبرى ساهمت في نزولها عن مرتفعات قياسية بلغتها في وقت سابق من الجلسة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: