دولي

إلى أين تتجه أسعار بيتكوين ؟

الارتفاع الكبير في بيتكوين، جعل محللي العملة، يضعون أسعارا جديدة في توقعاتهم، إلى حدود 80 ألف دولار بحلول الربع الأخير من العام الجاري.

كسرت العملة الافتراضية الأبرز “بيتكوين”، الأربعاء سقفها التاريخي المسجل خلال وقت سابق من أبريل/نيسان الماضي، لتتجاوز حاجز 66 ألف دولار للوحدة الواحدة خلال التعاملات المسائية، أمس الأربعاء.

واحتاجت بيتكوين إلى قرابة 6 شهور لكسر قيمتها السوقية الأكبر منذ تدشينها عام 2007 وبدء تداولها عام 2008، فيما يضع محللو سوق العملات الافتراضية حول العالم المزيد من أهداف الأسعار الصعودية لبيتكوين.

هذا الارتفاع الكبير في بيتكوين، جعل محللي هذه العملة، يضعون أسعارا جديدة في توقعاتهم، إلى حدود 80 ألف دولار بحلول الربع الأخير من العام الجاري، لكنهم قالوا إن هذا السعر يعتمد على سيناريو استمرار تبني العملات الافتراضية كأداة استثمار سريعة العائد.

وقال بن كاسلين، وهو رئيس الأبحاث والاستراتيجية لتبادل العملات المشفرة في مقابلة مع منصة CoinDesk، إنه يتوقع أن يتخطى السعر حاجز 100 ألف دولار وليس فقط 80 ألف دولار ومتوقعة من جانب آخرين، وهو ما بدأه عدد متزايد من محللي السوق كهدف جديد للسعر.

ويبلغ عمر بيتكوين قرابة 13 عاما عندما بدأت بسعر 0.00005 لكل وحدة واحدة، قبل أن تكسر حاجز 19 ألف دولار لأول مرة نهاية 2017، لتبدأ بعدها رحلة هبوط سريعة، وصلت إلى 3500 دولار للوحدة الواحدة، قبل أن تكسر هذا السهر في نوفمبر/تشرين ثاني 2020.

اقرأ أيضاً :

كازاخستان .. الثانية عالمياً في تعدين “بتكوين”
Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى