أخبار العالم

إعصار مدمر يضرب الولايات المتحدة ويتسبب في خسائر شديدة

 

شهدت الولايات المتحدة الأمريكية إعصار مدمر تسبب في العديد من الخسائر البشرية والمادية وذلك في إطار موجة عاتية من الأعاصير

التي يمكن أن تكون الأكبر في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية

حيث تعرضت لها العديد من الولايات الأمريكية وأسفرت حتى الآن عن ما يقرب من 150 شخص وفقا لبيانات رسمية،

مع وجود توقعات أن تضاعف تلك الأعداد خلال الساعات المقبلة.

من المتوقع أن تنسحب تلك الموجة غير المسبوقة من العاصير على أداء أسواق المال العالمية خلال تعاملات غدا الإثنين، تحديدا أسواق النفط،

الإعصار المدمر الأكبر في التاريخ

في هذا الإطار قال الرئيس الأميركي جو بايدن إن الأعاصير التي ضربت أجزاء من الولايات المتحدة هي على الارجح

من أكبر موجات الأعاصير في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية.

بل أضاف: “مأساة تفوق التصور”،

كما لا تزال أجهزة الدولة حتى الآن لا تستطيع تقدير عدد الخسائر في الأرواح والنطاق الكامل للأضرار،

بل وتعهد الرئيس الأمريكي بارسال مساعدات فدرالية الى الولايات التي تسببت العواصف فيها بأضرار.

في ذات الإطار شهد يوم السبت فقت وفاة 83 شخصا على الأقل في خمس ولايات في وسط الولايات المتحدة وجنوبها

ذلك بسبب أعاصير وعواصف اعتبر الرئيس جو بايدن أنها “مأساة تفوق التصور”.

وأحصي سبعون قتيلا في ولاية كنتاكي وحدها وقال حاكم كنتاكي إندي بيشير “كنا شبه متأكدين من أننا سنخسر أكثر من خمسين (من سكان الولاية)،وأنا متأكد راهنا أن هذا العدد يتجاوز سبعين، وقد يتجاوز مئة بحلول نهاية اليوم”.

ولحقت أضرار بالعديد من مقاطعات كنتاكي جراء الإعصار الأقوى على الإطلاق، والرياح المرافقة التي تجاوزت سرعتها 300 كيلومتر.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى