دولي

إثر انتعاش وجيز.. كورونا يدفع صادرات كوريا الجنوبية للتراجع


تراجعت الصادرات الكورية الجنوبية بنسبة 3.6% في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، مقارنة بالعام الذي سبقه.

وأرجعت بيانات رسمية اليوم الأحد، التراجع في الصادرات إلى عودة ظهور حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم وقلة أيام العمل، لتقطع بذلك انتعاشا وجيزا خلال الشهر السابق.

وبحسب بيانات وزارة التجارة والصناعة والطاقة، والتي نشرتها وكالة يونهاب الكورية الجنوبية، فقد بلغت قيمة الصادرات 44.9 مليار دولار خلال الشهر الماضي، مقارنة بـ 46.6 مليار دولار قبل عام.

وهبطت الواردات بنسبة 5.8% إلى 39 مليار دولار، ما أدى إلى تحقيق فائض تجاري قدره 6.9 مليار دولار.

ويتماشى الرقم الأخير تقريبا مع توقعات السوق، حيث توقع استطلاع أجرته يونهاب أنفوماكس، الذراع المالية لوكالة يونهاب للأنباء، انخفاض صادرات البلاد في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي بنسبة 3.12% على أساس سنوي.

وشهدت البلاد ارتفاعا في صادراتها بنسبة 4.5% في فبراير/ شباط الماضي، وهو أول انتعاش سنوي منذ 14 شهرًا، قبل أن تعاني من التداعيات الاقتصادية لجائحة كوفيد-19.

وتراجعت الصادرات مرة أخرى في مارس/ أذار الماضي مع تصاعد عدد حالات الاصابة بكوفيد-19 في جميع أنحاء العالم وتسارعت وتيرة الانخفاض بشكل أكبر، حيث انخفضت بنسبتي 25.5% في أبريل/ نيسان الماضي و23.6% في مايو/ أيار الماضي.

ووسعت دولة رابع أكبر اقتصاد في آسيا تراجعها في الصادرات إلى الشهر السادس في أغسطس/ آب الماضي، حيث استمر فيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم في إجهاد الأنشطة التجارية ، قبل أن ينتعش بنسبة 7.7% في سبتمبر/ ايلول الماضي.

وأضافت أن وتيرة التعافي قد تكون معتدلة بالنسبة للاقتصاد المدفوع بالتجارة لأن موجات جديدة من الإصابات بفيروس كورونا اجتاح مؤخرا الولايات المتحدة والدول الأوروبية.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: