دولي

أوروبا تفاجئ العالم.. نصف إنتاج الكهرباء من الطاقة المتجددة


حقق الاتحاد الأوروبي إنجازا ضخما بعد أن تمكن من إنتاج نحو نصف احتياجاته من الكهرباء عبر الطاقة المتجددة والنظيفة، وفقا لما كشفه تقرير مؤسسة أبحاث المناخ المستقلة (إمبر).

وحسب المؤسسة، فإن الاتحاد أوروبي أنتج 40% من احتياجات الكهرباء من المصادر النظيفة المتجددة خلال النصف الأول من العام الجاري، مقارنة بـ10% فقط للمتوسط العالمي.

ولفت التقرير إلى الوقود الأحفوري أسهم بتوليد 34% فقط من طاقة الاتحاد الأوروبي.

وذكر التقرير أن الطاقة الناتجة عن استغلال توربينات الرياح والطاقة الشمسية وصلت وحدها إلى رقم قياسي بلغ 21٪ من إجمالي توليد الكهرباء في أوروبا.

وأوضح أن بعض الدول الأوروبية تفوقت على غيرها في استخدام الطاقة المتجددة حيث وصلت الدنمارك إلى أعلى مستوى حيث شكلت الطاقة المتجددة 64٪ من مجمل احتياجاتها الكهربائية، وتلتها أيرلندا بنسبة 49٪ وألمانيا بنسبة 42٪.

كذلك، تراجع توليد الكهرباء من الفحم بنسبة 32٪ على أساس سنوي، وحتى توليد الكهرباء من الغاز انخفض بنسبة 6٪.

ومنذ عام 2015 انخفضت حصة الفحم في توليد الكهرباء بأوروبا من 24٪ إلى 10٪ فقط، بينما ارتفعت حصة توليد الكهرباء من طاقة الرياح والطاقة الشمسية من 13٪ إلى 21٪.

ورغم التراجع في الاعتماد على الفحم في توليد الكهرباء، يؤكد العلماء الخبراء من أن العالم بحاجة لتراجعات أكبر في استخدام الوقود الأحفوري للحد من التأثيرات المناخية.

المكاسب التي تحققت في قطاع الطاقة المتجددة هذا العام جاءت من مشروعات الطاقة الشمسية وطاقة الرياح التي أنشئت خلال عام 2019، لكن التقرير يحذر من إمكانية تراجعها في المستقبل القريب بسبب وباء كوفيد 19.

فقد تسبب الوباء في تأخير إنشاء الكثير من المشروعات التي يتوقع معها تراجع القدرة العالمية على إنتاج الكهرباء من المصادر المتجددة بنسبة 13 % هذا العام وفقاً لتوقعات وكالة الطاقة العالمية.

وتقول مؤسسة “إمبر” إنه بدون استثمارات في الطاقة المتجددة كجزء من خطط الانتعاش الاقتصادي، لن يتمكن قطاعا طاقة الرياح والطاقة الشمسية من تحقيق مستويات النمو اللازمة لمواجهة الاحتباس الحراري.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: