دولي

أسهم أوروبا تتمسك بمكاسبها قبيل عدد من المناسبات

أغلقت الأسهم الأوروبية مرتفعة قبيل سلسلة من المناسبات السياسية والاقتصادية وفعاليات الشركات.

ويجري تصويت على الانفصال البريطاني، وتعلن شركة أبل نتائجها، الثلاثاء، بينما تترقب الأنظار قرارا من مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) ومباحثات تجارية بين الولايات المتحدة والصين الأربعاء.

وحسب رويترز، أغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 0.8%، بينما زاد المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني بأكثر من 1.3% قبيل تصويت في البرلمان على الانفصال البريطاني.

وكانت هناك مكاسب واسعة بين القطاعات والبورصات، لكن المستثمرين تجنبوا الأسهم والمؤشرات المنكشفة على التجارة الأمريكية الصينية، مثل المؤشر داكس الألماني الذي توقفت مكاسبه عند 0.1%، ومؤشر قطاع السيارات الذي هبط 0.5%.

وانخفض مؤشر قطاع التكنولوجيا الأوروبي 0.5%، وكان من بين الخاسرين القلائل. وتراجعت أسهم القطاع في الولايات المتحدة أيضا.

ويلتقي المفاوضون الأمريكيون مع المفاوضين الصينيين الأربعاء والخميس في واشنطن، لمحاولة وضع الخطوط العريضة لاتفاق تجاري، قبل شهر من انتهاء الهدنة في الحرب التجارية بين القوتين الاقتصاديتين الأوليين في العالم.

وفي مؤشر إلى أهمية المحادثات، يتوجه كبير المفاوضين التجاريين الصينيين نائب رئيس الوزراء الصيني ليو هي إلى الولايات المتحدة برفقة وفد من 30 شخصا، لإجراء محادثات مع المفاوضين الأمريكيين، وعلى رأسهم الممثل التجاري روبرت لايتهايزر.

واتفق البلدان في مطلع ديسمبر/كانون الأول 2018 على هدنة في الخلاف بينهما، فوافق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على تعليق قرار رفع الرسوم الضريبية من 10 إلى 25% على بضائع مستوردة من الصين بقيمة 200 مليار دولار في السنة، لإفساح المجال أمام تسوية الخلافات التجارية التي تسمم العلاقات بين البلدين منذ سنة، رغم ترابط اقتصاديهما.

Facebook Comments
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه: