العالم الاسلامي

أسعار الذهب في مصر تواصل الارتفاع.. وعيار 21 يقفز 10 جنيهات


واصلت أسعار الذهب ارتفاعها في مصر، اليوم الأربعاء، متأثرة بموجة الارتفاع العالمية التي شهدها سوق المعدن الأصفر، وسط توقعات بتراجع مرتقب مع عودة الدولار الأمريكي إلى الانتعاش.

وسجل سعر جرام الذهب عيار (24) خلال التعاملات المبكرة من صباح اليوم لدى متاجر الذهب والصاغة في مصر، مستوى 953.85 جنيه (60.53 دولار).

وعن سعر جرام الذهب عيار (21) الأكثر مبيعا في السوق المصرية فارتفع إلى 834.62 جنيه (52.96 دولار)، مقابل 824 جنيها (52.29 دولار) في ختام تعاملات أمس.

أما سعر جرام الذهب عيار (18)، فسجل في مستهل تعاملات اليوم الأربعاء، 715.39 جنيه (45.40 دولار)، فيما جاء سعر الجنيه الذهب عند مستوى 6676.96 جنيه (423.69 دولار).

وتختلف أسعار الذهب في مصر وفقا للمصنعية من محل صاغة لآخر، ويتراوح متوسط سعر المصنعية والدمغة في محلات الصاغة بين 30 و65 جنيهًا باختلاف نوع عيار الذهب، وكذلك باختلاف محلات الصاغة ومن محافظة إلى أخرى ومن تاجر إلى آخر، حيث تمثل في الأغلب نسبة تتراوح بين 7 و10% من سعر جرام الذهب.

أسعار الذهب منخفض التكلفة

سجل سعر جرام الذهب عيار (16) في السوق المصرية وبدون احتساب المصنعية 635.90 جنيه (40.35 دولار)، وسعر جرام الذهب عيار (14) سجل 556.41 جنيه (35.31 دولار)، وعيار (12) سجل 476.92 جنيه (30.26 دولار)، وعيار (10) سجل 397.44 جنيه (25.22 دولار).

سعر الأوقية

وجاء سعر الأوقية (الأونصة) خلال التعاملات المبكرة من صباح الأربعاء، عند مستوى 29,753.61 جنيه (1888.04 دولار).

أسعار الذهب عالميا

يتجه الذهب صوب تسجيل أكبر انخفاض شهري في نحو أربع سنوات، إذ يدفعه الدولار القوي للانخفاض اليوم الأربعاء مع عودة الحذر إلى الأسواق بعد أول مناظرة رئاسية في الولايات المتحدة.

وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.6% إلى 1885.81 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0618 بتوقيت جرينتش، ليتراجع 4.3% منذ بداية الشهر الجاري فيما سيكون أسوأ أداء شهري منذ نوفمبر تشرين الثاني 2016.

وتراجعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.5% إلى 1893.30 دولار.

وارتفع مؤشر الدولار 0.1% ويمضي صوب تحقيق أكبر مكسب شهري منذ يوليو/ تموز 2019، مما يزيد تكلفة الذهب لحائزي العملات الأخرى.

وقال هان تان محلل السوق لدى إف.إكس.تي.إم “مكاسب الدولار عقب المناظرة أحبطت أحدث محاولة للذهب لبلوغ المستوى النفسي المهم عند 1900 دولار”، مضيفا أن العملة هي أصل الملاذ الآمن المفضل للمستثمرين حاليا.

لكنه قال “إذا نما قلق المستثمرين أكثر حيال احتمالات تأخر نتيجة الانتخابات، فإن الضبابية السياسية الممتدة قد تقدم دعما آخر للمعدن على مدى الأسابيع المقبلة”.

أيضا فقد الذهب بعض بريقه بفعل بيانات صينية إيجابية لأنشطة قطاعي الصناعة والخدمات، في الوقت الذي يقتفي فيه المتعاملون في السوق أثر إحراز تقدم في مشروع قانون جديد للدعم المالي متعلق بكورونا في الولايات المتحدة.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة 1.7% إلى 23.76 دولار للأوقية، وتراجع البلاتين 1.9% إلى 867.72 دولار وارتفع البلاديوم 0.5% إلى 2319.05 دولار.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: